أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار جهوية / ترافع من المجتمع المدني القنيطري من أجل فتح مؤسستين تعليميتين أبوابها.

ترافع من المجتمع المدني القنيطري من أجل فتح مؤسستين تعليميتين أبوابها.

أصدرت مجموعة من هيئات المجتمع المدني باقليم القنيطرة بيانا اخباريا حول إعدادية المعمورة بالضحى القنيطرة و ثانوية نجيب محفوظ بقصبة مهدية، تؤكد من خلاله استمرارها للترافع من اجل فتح هاتين المؤسستين أبوابها للفئات التي شيدت من اجلها.

و قد انخرط المركز الوطني لحقوق الانسان و التنميه المستدامة باقليم القنيطرة في هذا التنسيق، حيث أكد المنسق الاقليمي السيد فؤاد بوؤدينة ان ثانوية نجيب محفوظ بقصبة مهدية قد كانت محطة رأي محلي منذ سنة 2016، و التي يراها فشل ذريع للمنظومة التعليمية بالمنطقة.

و يضم هذا التنسيق كل من جمعية التيسير للتنمية ممثلة من طرف السيد مصطفى عمر، جمعية امهات و اباء تلاميذ إعدادية ادريس بنزكري الإعدادية ممثلة من طرف السيد رشيد الخليفي، و جمعية الانوار للاعمال الاجتماعية والتضامن ممثلة بالسيد قاسم صيمك، و الهيئة المغربية لحماية المواطنة و المال العام ممثلة من طرف المنسق الجهوي رشيد خيرة.

و في قراءة للبيان الإخباري تصرح من خلاله الهيئات المنخرطة في هذا التنسيق الى ثلاث نقط أساسية:
1 ميلاد تنسيق من فعاليات المجتمع المدني من اجل الترافع على مطالب الساكنة.
2 استمرار النضال حتى تحقيق آمال أولياء التلاميذ، و تنفيذ الوعود.
3 تنظيم وقفة إنذارية للمديرية الإقليمية للتربية الوطنية و التعليم الأولي و الرياضة بالقنيطرة.
4 المضي قدما من اجل جعل الملف رأيا وطنيا.
و يشير البيان الاخباري الى ان التنسيق قرر تنظيم وقفة إنذارية يومه السبت 24 شتنبر 2022 امام اعدادية المعمورة التي تحولت بقدرة قادر الى تأهيلية نجيب محفوظ لطمس معالم الفشل في تدبير الشأن التربوي و التعليمي بالمنطقة.
اللجنة الإعلامية
المركز الوطني لحقوق الإنسان و الاعلام و التنميه المستدامة بجهة الرباط سلا القنيطرة.
فؤاد بوؤدينة

شاهد أيضاً

رسالة إلى كل طبيب.. لا تكن خائنا

 منقول/ماروك24ميديا رسالة إلى كل طبيب.. لا تكن خائنا! من الخيانة الطبية العظمى أن يقوم الطبيب …

وزير الفلاحة يتفقد مشاريع باقليمي صفرو وإفران

صفرو/ماروك24ميديا قام وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، اليوم الإثنين 19 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *