أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / الإنحلال الأخلاقي يغزو محيط مؤسساتنا التعليمية….

الإنحلال الأخلاقي يغزو محيط مؤسساتنا التعليمية….

أوتغولت حسن

الإنحلال والتفسخ الأخلاقي يغزو محيط المؤسسات التعليمية بمدينة الخميسات.

إذ كان الفصل 483 من القانون الجنائي المغربي ينص على أن “من ارتكب إخلالا علنيا بالحياء وذلك بالعري المتعمد أو بالبذاءة في الإشارات أو الأفعال يعاقب بالحبس من شهر واحد إلى سنتين وبغرامة من مائة وعشرين إلى خمسمائة درهم”.

لكن الواقع يؤكد أنه هناك تساهلا كبيرا في تطبيق القانون حيث أن هناك سلوكيات يقع الكثير منها أمام الأنظار وكأن هناك تطبيعاً مع هذا الانحراف والفساد هذا التطبيع الذي ساهمت فيه بشكل كبير أطراف متعددة، أبرزها الأسرة والإعلام والتعليم والمنظومة الثقافية التي تدعم الطرح الغربي لمفهوم الحرية الذي يلغي كل القيود الدينية والأخلاقية أمام الرغبات والشهوات الفردية.

ولذلك فإن جل المارين بالقرب من بعض المدارس أو ببعض الأزقة في مختلف الأحياء بمدينة الخميسات قد تصادفهم مشاهد مخلة بالحياء تكسر حاجز الهيبة والوقار بين أفراد الأسرة وتعكر صفو اللحظات فلا تكاد تخطئ عين الزائر للأماكن المذكورة شخصً يعانق فتاة غريبة عنه، ويمد يده إلى مناطق حساسة من جسدها، وآخر يقبلها واخر يتحرش وينطق بكلام نابي وينداه له الجبين وغالبا ما ترى مثل هذه المشاهد خاصة بالقرب من الثانوية الإعدادية المسيرة وجارتها الثانوية إذ نلاحظ غرباء عن هاتين المرسستين التعليميتين بجوارهما حاملين محفظة للتمويه ولا يجمعهم بين التعليم إلا الخير والإحسان غايتهم إظهار عضلاتهم لكسب ود الفتياة أما باقرب من المقاطعة الثانية فهناك أحد الأشخاص دائم في الجلوس مع أحد الفتياة ولا من يحرك ساكنا

وما هي الرسالة التي يريدون إيصالها ومامحل المواطنون إزاء هذا التراخي؟ من الإعراب وكيف يمكننا بعد ذلك أن نلزمهم باحترام القانون؟

وإذا كانت بعض الأسر والمدارس قد حققت بعض النجاح في ميادين الحضارة المادية فإن الشارع سيكون السبب الرئيسي في هدم كل ما تم بنائه وكسر جناح النجاح بسبب هذه السلوكيات الغير المنطقية تحت دريعة الحرية الشخصية متجاهلين أن حريتهم تنتهي عند المساس بحرية الأخرين بأي شكل من الأشكال.

شاهد أيضاً

فاس: إنتخابات جزئية على إيقاع تدافع ساخن، وحظوظ مرشح التحالف الحكومي في خطر بسبب نفور تجمعيين من سلوك منسقهم بفاس الشمالية

العيوني نسرين   / فاس تعيش مدينة فاس هذه الأيام أجواء سياسية ساخنة على خلفية حمى  …

بيان حقيقة : شركة سيتي باص فاس تنفي ادعاءات تفتيش راكبة بصفة مخلة

أميمة النصري / ماروك24ميديا تداولت بعض المواقع الإخبارية قصاصة إخبارية تفيد أنها توصلت برسالة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *