أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار جهوية / قرية ابا محمد: اليسار بغفساي يتضامن مع هشام النية

قرية ابا محمد: اليسار بغفساي يتضامن مع هشام النية

قرية ابا محمد: اليسار بغفساي يتضامن مع هشام النية
تعرض هشام النية الموظف الجماعي بقرية ابا محمد ومناضل الحزب الاشتراكي الموحد بذات القرية , الى اعتداء جبان وشنيع من قبل القوى الرجعية ,والظلامية .
الاعتداء كان على شكل حرق سيارته . كمحاولة من القوى الرجعية اسكاته عن مهاجمة الفاسدين .اذ يعد هشام النية واحدا , من ابرز نشطاء الفايسبوك ويقدم فيديوهات على المباشر ,يفضح فيها الكثير من اوجه الفساد الذي تغط فيه عصابات الظلامية والرجعية .وكذلك حزب الليبيرالية المتوحشة.
وامام هاته الجريمة الوحشية وامام هذا الاعتداء الجبان .يعلن يساريو غفساي عن ما يلي :
اولا : يؤكدون عن تضامنهم مع المناضل هشام النية ومؤازرتهم له في هذا المنحى الخطير الذي تسلكه اطراف حزبية في محاورة معارضيها.كما يرون فيه التتمة الاجرامية لمقتل الناشط الحقوقي بالراشدية قبل سنة. فلا فرق بين الحدثين…
ثانيا : يرى اليساريون بغفساي ان الاطراف المتهمة , ابانت عن حجم كبير من عدوانيتها .فهي مصرة على التمادي في تنفيذ عقيدتها القائمة على قتل وحرق كل من يختلف معها او يقف في طريق فسادها, سوى ان هاته القوى الرجعية والظلامية لم تجد هاته المرة , القدرة لتطال شخص النية فكل ما طالته يدها هو سيارته , فلم تتاخر في حرقها.بشكل همجي ووحشي,
ثالثا : يحمل المتضامنون كل المسؤولية لعامل الاقليم الذي يجب عليه التدخل العاجل, لتنبيه جهاز الامن على مستوى قرية ابا محمد بضرورة اعمال القانون.وابداء يقظة في حماية ارواح وممتكات المواطنين .والا يكون رايهم المخالف للرجعية والظلامية مبررا لان تستباح اموالهم وممتلكاتهم….خاصة في ظرفية سياسية يرتفع فيها منسوب الهيجان الحزبي,
الصورة : للسيارة المحروقة من نوع كولف

شاهد أيضاً

جميعا من أجل دعم الشركات المحلية ومقاولات الشباب

ماروك24ميديا شركةsete tamoda baye sarl لأعمال تطوير الإضاءة والكهرباء وشبكات الهاتف شركة أصبحت تاخذ مكانها …

انطلاق أشغال إصلاح سوق السمك بالخميسات للاستجابة لانتظارات الساكنة وصورة نافورة ماء داخلية تتير التساؤلات

انطلاق أشغال إصلاح سوق السمك بالخميسات للاستجابة لانتظارات الساكنة وصورة نافورة ماء داخلية تتير التساؤلات. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *