أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار وطنية / ملف المغاربة العالقين بالخارج يفضح سكيزوفرينيا وزير الصحة

ملف المغاربة العالقين بالخارج يفضح سكيزوفرينيا وزير الصحة

أليس في الحكومة حكيم يثنيها عن غيّها ؟ ألم تخذل مغاربة العالم العالقين بالمهجر ؟ هل تَعتَبِر الحكومة المغاربة المهاجرين مواطنين من الدرجة الثانية ؟
مناسبة هذه التساؤلات و هذا المقال تصريح وزير الصحة خالد آيت الطالب البارحة بمجلس النواب أمام لجنة القطاعات الإنتاجية حيث قال بالحرف “تعليمات ملكية أعطيت لإعادة المغاربة العالقين عبر دفعات”، مضيفا : “اليوم نقوم بإدخال 300 شخص في كل أسبوع، وملي نشوفو قدراتنا هاد 300 ممكن طلع”.
ثم ليعود في نفس اليوم و يصرح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن وسائل الإعلام قد قامت بتحوير كلامه (و هذا يُفهم منه أنها حرّفت كلامه) حيث قال : “ما تداولته بعض المنابر الإعلامية بشأن إعادة مغربي عالق بالخارج في الأسبوع كلام تم تحويره” مؤكدا أن “رقم إعادة 300 مغربي عالق في الأسبوع هو مجرد إجراء تقني مؤقت فعلته لجنة تقنية إلى حين توفر الظروف الملائمة لإعادة جميع المغاربة العالقين بالخارج”. فهل السيد وزير الصحة أصبح يعاني من السكيزوفرينيا في هذه الظرفية ؟ أم أن جهات عليا قد قامت بتقريعه و توبيخه بسبب تصريحه اللامحسوب ؟
ألم يجد حرجا في التصريح بالقول و ضده في نفس اليوم ؟ هل السيد الوزير يكذب على نفسه أم على المغاربة ؟ ألم تستطع وزارته التي وفرت لها الحكومة 2 مليار درهم من “صندوق الدعم كورونا” التكفل طبيا بالمغاربة العالقين.
و يبقى جلالة الملك نصره الله الملاذ الأخير للمغاربة العالقين بالخارج، و قد عبر هؤلاء على أن لهم كامل الثقة فيه لإرجاعهم إلى وطنهم.

شاهد أيضاً

نهاية فعاليات موسم الولي الصالح سيدي بطاش.

فاس : انطلاق فعاليات الدورة الاولى التكوينية حول للفحص بالصدى لفائدة الاطباء العامون و القابلات

متابعة/ماروك24ميديا في إطار انخراط مندوبية الصحة و الحماية الاجتماعية بفاس في تنزيل استراتيجية وزارة الصحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *