الرئيسية / أخبار الشرطة / كلمة فاتح ماي 2021  للمنظمة الديموقراطية للصحة

كلمة فاتح ماي 2021  للمنظمة الديموقراطية للصحة

للمنظمة الديموقراطية للصحة.المنظمة الديمقراطية للصحة العضو بالمنظمة الديموقراطية للشغلodt تخلد العيد ألأممي لفاتح ماي تحت شعار: * نحو عقد اجتماعي جديد: الحماية الاجتماعية للجميع استثمار في الرأسمال البشري وجوهر العدالة الاجتماعية.*تخلد المنظمة الديموقراطية للصحة يوم السبت فاتح ماي 2021 الذكرى السنوية للعيد الأممي للطبقة العاملة وعموم الجماهير الشعبية.
وهي مناسبة لاستحضار التضحيات الجسام التي قدمتها الشغيلة الصحية بكافة ربوع المملكة في التصدي للجائحة كوفيد 19 مند بدايتها في شهر مارس2020 و الآثار الصادمة الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن هدا الوباء، وما خلفته من ضحايا في صفوف المواطنين والاطر الصحية،وهي فرصة للترحم على أرواح شهداء الواجب الأبرار والدعوة لهم بالرحمة والمغفرة .

كدلك هي فرصة للوقوف على المطالب العادلة للشغيلة الصحية بجميع فئاتها ،والتي تتجلى في تحسين وضعيتها المادية و الاجتماعية و تحسين ظروف العمل بمختلف المؤسسات الصحية للقطاع العام وكدا للعاملين بالقطاع الخاص.و كدلك
،بتطبيق مقتضيات الحوار الاجتماعي ،وما أكدت عليه المنظمة الديموقراطية للصحة في ملفها المطلبي الدي وضعتة لدى الوزارة المعنية ،وخاصة    المعالجة الجدية والسريعة والعادلة للممرضين لضحايا النظامين في قطاع الصحة،وملف الأطباء،والصيادلة وجراحو الاسنان، والتقنيين و المساعدين العلميين، والمتصرفين والمهندسين ،وملف تعميم الأخطار المهنية على جميع الفئات.

كما أنها فرصة لطلب صرف الشطر التاني للتعويضات عن وباء كوفيد 19 مع نهاية الشهر الكريم و مناسبة عيد الفطر.

ومن خلال هدا الاحتفال بهدا العيد الاممي، فإنها مناسبة للمنظمة الديموقراطية للصحة كدلك ، لإبراز
المبادرات الحكيمة لجلالة الملك محمد السادس  والتي جنبت المغرب الأسوء ومنها إنشاء صندوق تضامني لمواجهة آثار جائحة كوفيد 19 وخلق صندوق محمد السادس للاستثمار، ;وتوفير لقاح مجاني ضد وباء كوفيد 19 للتمنيع الجماعي ضد فيروس كورونا المستجد للفئات المستهدفة والمهددة بأخطاره ، والتي جعلت المنتظم الدولي ،يشيد بالتجربة المغربية في التلقيح ضد هدا الوباء .
** تم مؤخرا إطلاق، ورش التغطية الاجتماعية من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس بفاس ، حتى تتمكن مختلف الفئات بما فيها الفئات الهشة من المجتمع من الاستفادة من التأمين الإجباري الأساسي على المرض ،وانفتاح المنظومة الصحية على الاستثمارالاجنبي في قطاع الصحة و مزاولة الطب من طرف الأطباء الأجانب، كدلك تعميم التقاعد على جميع الأشخاص وتعويض المواطنين النشيطين عن فقدان الشغل .

إن المنظمة الديمقراطية للصحة ، انسجاما مع مبادئها الراسخة في الدفاع عن الحقوق المشروعة لجميع فئات الأطر الصحية لتثمن هدا المشروع الملكي الكبير ،وتتعهد بالانخراط فيه من أجل انجاحه، لكنها تهيب بوزارة الصحة من أجل الإسراع بالهيكلة السريعة للمنظومة الصحية ،بإصلاح نواقصها، وتحسين الظروف المادية والمعنوية للعاملين بها ،كدا تحسين ظروف العمل ، وتجهيز وإعادة ترميم المؤسسات الاستشفائية التي لا ترقى إلى ظروف الاستثمار ، كما تدعوا الحكومة إلى الاستثمار في الصحة لضمان الأمن الصحي لكافة المواطنين؛  واحداث مجلس اعلى للصحة وادماج مرض كوقيد -19ضمن لائحة  الامراض المهنية   والتعويض عنه ورفع ميزانية الوزارة المعنية إلى 10في المائة لتمكين المؤسسات الصحية من الملائمة، والتحفيز ، في لجوء المنخرطين الجدد و المرتفقين اليها ،والتسريع بإصلاح اوراش المنظومة الصحية ( القطاع العام والقطاع الخاص ) لغاية إنجاح الورش الملكي الكبير ،ورش التغطية الاجتماعية ،وشطره التأمين الإجباري الأساسي عن المرض .

ختاما، تدعو المنظمة الديمقراطية للصحة جميع الأطر الصحية بمختلف فئاتها إلى المشاركة بكثافة في انتخابات مندوبي الأجراء وأعضاء اللجن الإدارية المتساوية الأعضاء يوم16يونيو 2021 ووضع ثقتهم في مرشحي ومرشحات المنظمة الديمقراطية للشغل   Odt نقابة بشكل مغاير وذات مصداقية والذين أبانوا دائما عن دفاعهم المبدئي عن مصالح الشغيلة الصحية المغربية وحقوقها ومكتسباتها المشروعة.

عن المكتب الوطني
الرباط في  30 ابريل 2021.

الدكتور محمد اعريوة   الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للصحة .

شاهد أيضاً

لفتيت يرفع للديوان الملكي لائحة انتقالات واسعة لرجال السلطة

قام عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، بالتأشير على لائحة الحركة الانتقالية في صفوف رجال السلطة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *