الرئيسية / الرئيسية / حالة إنسانية تعاني في صمت…

حالة إنسانية تعاني في صمت…

حالة إنسانية تعاني في صمت…

تتوجه السيدة زبيدة الصغير القاطنة بدوار عين اقشير جماعة تفرانت اقليم تاونات، من مواليد الستينيات الى كافة القلوب الرحيمة بهذا الوطن لإنقاذها من مرض مزمن ، وهي عائدة من المركب الجامعي الحسن الثاني بفاس بعد تم رفضها رغم حالتها الصحية المتدهورة وحالتها الاجتماعية المتردية واجراىها لمجموعة من التحاليل والفحوصات الطبية ووو لذا تتوجه لكل فاعل خير وكل مناضلي الوطن لإنقاذها وفتح باب المستشفى في وجهها بعد رفضها، لولا إيوائها من أحد المحسنين الذي بذل جهدا لمساعدتها ..
زيدة الصغير محتاجة اليكم تضل طوال اليوم تصرخ وتعاني من الم إنتشر في جسدها ، يتيمة الاب وامها في عقدها التسعين واخت لها تكبرها سنا، واخ لاعمل له ، تنقلت بين مشافي البلدة لتصل لمستشفى الحسن الثاني لكن تم إعادتها الى حضن امها المريضة لتعاني الى جنبها…وهي تتوجه لكم وتصرخ من الألم، فهل من منقذ…
لمزيد من المعلومات المرجو الاتصال
+212626387180. : جمال
امحمد الصغير :+212694666589

المرجو النشر حتى تصل الرسالة لإنقاذ هذه الحالة المستعجلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الكلمة الافتتاحية ل”رضوان مرابط” رئيس جامعة محمد بن عبدالله للمؤتمر الأول للأطباء الداخليين والمقيمين بالمغرب بفاس